الاثنين، 8 سبتمبر 2014

انشودة ضائعة



انشودة ضائعة بين الحروف والكلمات بين وهم وسراب،وحقول الغام الكلمات تلقي هنا وهناك لكن يبقي
الحب هو القوة التي تتحد،والفراشات تتمثل في جمالها،وتجتمع حروفه على اجنحة طير مسافر ساحر جميل،يجذبنا بديع حسنه ورقة حواراته وتناغم الوانه الساحرة تفتح اذن القلب للحياة،ونظارات الروح تنأى عن اي خلاف،ليرسم لنا شمعة امل في دروب نظمها بحنان الاشتياق،سيدي الحب معناه انت باختصار،ياكل ما ساقته الاقدار.
شمعة اضاءت فؤادي تملكت كل ذاتي،فكيف تنهار حياتي،حباً عانق اوردتى نسيم داعب اغصان الفؤاد،وراح يرسم في كل ممرات قلبي ضحكات عانقت فيك كل ابتسامات الكون،بروح من نور وضياء.
قوة الحب اقوى الاقدار من امتلكها لايضيع ولا ينهار من اى اعصار،ولا شائع يحاولالانتحار فوق الحروف والكلمات،ويحاول طمس الحياة فيه ببديع حرف او جميل كلمات،فالحب نور يسافر فوق شراع الامانى،ويعرف طريقه مهما غازلته تقلبات او رياح او ظنون او مافات،فالكل يرحل حتى ابناء المدينة الواحدة لان الحب ليس اختيارخارج القلب او داخل الاوطان، فالحب وحده وطن مدينته داخل من احببت وحياتى له اعطيت.



هناك تعليق واحد:

  1. تبكى القلوب،والعيون لاتدمع،وتروح الذكريات وتجئ مع كل نبضة قلم مبدع
    تحياتى سلوقلبي

    ردحذف