الاثنين، 8 سبتمبر 2014

صباحيات وامنيات



اليك سيدى تلك صباحاتى وكل امنياتى تغزو بحور الالم بتذيبها ليبقي ازاهير الفرح وان كانت حتى بدون حياتى
فكل صباح ياخذنى اليك هو عيد ووهج ضياء لايستطيب  له العيش الا بالقرب
صباحك نسيم فرح وعبير حزن يتكسرعلى شواطئ الغفران يرحل،ونقاء يلف الشمس بحب فلا تحمى عليك
كل الصباحات تاخذنى اليك،اتوضئ في عينيك،والقي بشوقي على شاطئيك،فمهلا الايكفي انى احبك حتى افنيت.


هناك تعليق واحد:

  1. اصبحت بك وامسيت وانت بين خواطري وبين وريدى كنت وفوق ادمعي حنين من نوع آخر دعوت لك ربي ان لا تذوق مثل دمعى حماك الباري اينما كنت
    #مجرد_بوح

    ردحذف